الجذام

بواسطة | ديسمبر 24, 2014
1776 مشاهدة | 0 التعليقات

الجذام

رأيتُ فى منامِى أَنّني مَجْذُومٌ فِي مَنَامِي

مَنْ رَأَى أَنَّهُ مَجْذُومٌ فِي مَنَامِهِ فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنّه: يَحْبَطُ عَمَلُهُ بِجَرَأتِهِ عَلى الله أو. يُرْمِى بِأَمْرٍ قَبِيحٍ هُو مِنْهُ بَرِيء ، أويَغْتَني أو حَرِيقٍٍ أو مَالٍ حَرَامٍ

الجذام

رأيتُ فى منامِى أَنَّ الجُذَامَ زَادَ فِي جَسَدِي وَأَحْدَثَ وَرَمًا

مَنْ رَأَى أَنَّ الجُذَامَ زَادَ فِي جَسَدِهِ وَأَحْدَثَ وَرَمًا فربَّمَا دلَّ ذلك على : مَالٍ بَاقٍ أو عَلى كسْوَةٍ مِن مِيرَاثٍ

الجذام

رأيتُ فى منامِى كَأَنّني فِي صلاَتي وَأنا مَجْذُومٌ

مَنْ رَأَى في منامِه كَأَنَّهُ فِي صلاَتِهِ وَهُوَ مَجْذُومٌ فربَّمَا يَدلُّ ذلك علىْ أَنَّهُ يَنْسَى القُرْآنَ

 

رأيتُ فى منامى أنَّنِى مجزومُ الأنفِ

من رأى أَنَّهُ مجزومُ الأنفِ فربَّمَا يَدلُّ ذلك على مَوتِهُ أَو تنزلُ بِهِ فَضيحَةٌ

 

إذَا رأت امرأةٌ حبلى وَرَأتْ أنَّ في أنفِهَا جُذَام

من رأت كأنَّها امرأةٌ حبلى وَرَأتْ أنَّ في أنفِهَا جُذَام فربَّمَا يَدلُّ ذلك على مَوتِهَا أَو مَوتِ وَلدِهَا

 

رأيتُ فى منامِى أَنّني مَجْذُومٌ فِي مَنَامِي

مَنْ رَأَى أَنَّهُ مَجْذُومٌ فِي مَنَامِهِ فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنّه: يَحْبَطُ عَمَلُهُ بِجَرَأتِهِ عَلى الله أو. يُرْمِى بِأَمْرٍ قَبِيحٍ هُو مِنْهُ بَرِيء ، أويَغْتَني أو حَرِيقٍٍ أو مَالٍ حَرَامٍ

 

رأيتُ فى منامِى أَنَّ الجُذَامَ زَادَ فِي جَسَدِي وَأَحْدَثَ وَرَمًا

مَنْ رَأَى أَنَّ الجُذَامَ زَادَ فِي جَسَدِهِ وَأَحْدَثَ وَرَمًا فربَّمَا دلَّ ذلك على : مَالٍ بَاقٍ أو عَلى كسْوَةٍ مِن مِيرَاثٍ

 

رأيتُ فى منامِى كَأَنّني فِي صلاَتي وَأنا مَجْذُومٌ

مَنْ رَأَى في منامِه كَأَنَّهُ فِي صلاَتِهِ وَهُوَ مَجْذُومٌ فربَّمَا يَدلُّ ذلك علىْ أَنَّهُ يَنْسَى القُرْآنَ

 

رأيتُ فى منامى أنَّنِى مجزومُ الأنفِ

من رأى أَنَّهُ مجزومُ الأنفِ فربَّمَا يَدلُّ ذلك على مَوتِهُ أَو تنزلُ بِهِ فَضيحَةٌ

 

إذَا رأت امرأةٌ حبلى وَرَأتْ أنَّ في أنفِهَا جُذَام

من رأت كأنَّها امرأةٌ حبلى وَرَأتْ أنَّ في أنفِهَا جُذَام فربَّمَا يَدلُّ ذلك على مَوتِهَا أَو مَوتِ وَلدِهَا




الإخوة / متصفحي أنا وياك نحيطكم علماُ ان


- عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية.


- والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


- اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره.


- أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده.


- الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية.


- لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية.