أدعية لبس الثوب

بواسطة | ديسمبر 5, 2014
2461 مشاهدة | 0 التعليقات

أدعية لبس الثوب

دعاء لبس الثوب  :
الحمد لله الذي كساني هذا ( الثوب) ورزقنيه من غير حول مني ولاقوة
دعاء لبس الثوب الجديد
اللهم لك الحمد أنت كسوتنيه أسألك من خيره وخير ماصنع له ، وأعوذ بك من شره وشر ما صنع له

دعاء لبس الثوب  :
الحمد لله الذي كساني هذا ( الثوب) ورزقنيه من غير حول مني ولاقوة
دعاء لبس الثوب الجديد
اللهم لك الحمد أنت كسوتنيه أسألك من خيره وخير ماصنع له ، وأعوذ بك من شره وشر ما صنع له

دعاء لبس الثوب  :
الحمد لله الذي كساني هذا ( الثوب) ورزقنيه من غير حول مني ولاقوة
دعاء لبس الثوب الجديد
اللهم لك الحمد أنت كسوتنيه أسألك من خيره وخير ماصنع له ، وأعوذ بك من شره وشر ما صنع له

دعاء لبس الثوب  :
الحمد لله الذي كساني هذا ( الثوب) ورزقنيه من غير حول مني ولاقوة
دعاء لبس الثوب الجديد
اللهم لك الحمد أنت كسوتنيه أسألك من خيره وخير ماصنع له ، وأعوذ بك من شره وشر ما صنع له

دعاء لبس الثوب  :
الحمد لله الذي كساني هذا ( الثوب) ورزقنيه من غير حول مني ولاقوة
دعاء لبس الثوب الجديد
اللهم لك الحمد أنت كسوتنيه أسألك من خيره وخير ماصنع له ، وأعوذ بك من شره وشر ما صنع له

دعاء لبس الثوب  :
الحمد لله الذي كساني هذا ( الثوب) ورزقنيه من غير حول مني ولاقوة
دعاء لبس الثوب الجديد
اللهم لك الحمد أنت كسوتنيه أسألك من خيره وخير ماصنع له ، وأعوذ بك من شره وشر ما صنع له

دعاء لبس الثوب  :
الحمد لله الذي كساني هذا ( الثوب) ورزقنيه من غير حول مني ولاقوة
دعاء لبس الثوب الجديد
اللهم لك الحمد أنت كسوتنيه أسألك من خيره وخير ماصنع له ، وأعوذ بك من شره وشر ما صنع له

دعاء لبس الثوب  :
الحمد لله الذي كساني هذا ( الثوب) ورزقنيه من غير حول مني ولاقوة
دعاء لبس الثوب الجديد
اللهم لك الحمد أنت كسوتنيه أسألك من خيره وخير ماصنع له ، وأعوذ بك من شره وشر ما صنع له




الإخوة / متصفحي أنا وياك نحيطكم علماُ ان


- عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية.


- والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


- اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره.


- أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده.


- الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية.


- لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية.